تنسيق الأب ريمون عبدو الكرملي

الأب نيلو جعجع

راهب كرملي لبناني

بشري

 

بتاريخ السبت 13 أيلول كرمت الرهبانية الكرملية في لبنان  أحد أفرادها في مسقط رأسه بشري. وذلك بمناسبة مرور أكثر من سبعين سنة على سيامته الكهنوتية.

ولد يوسف طاريا جعجع في بشري في 21 شباط سنة 1908 من حنا جعجع وخولة شَينا رحمة. أخويه منصور وشفيق، وأخواته جمال، دابلة، زكية وفكتوريا.

سافر الى إيطاليا في نيسان 1922

 

بتاريخ الأربعاء 11 كانون الثاني 2006

انتقل الى رحتمه تعالى

في جبل الكرمل- الأراضي المقدسة

الأب نيلو جعجع الكرملي

بعد ثمانين سنة في الحياة المكرسة للرب

في الكرمل

من مواليد بشري في 21 شباط 1908

يوسق طريّا جعجع

دخل الرهبانية في لبنان وانتقل الى ايطاليا لاكما التنشئة في المراحل الأولى سنة 1924

أبرز النذور الرهبانية

في 11 شباط 1925

درس في المعاهد الكرملية في ايطاليا: فيرونا، المعهد اللاهوتي الكرملي العالمي في روما، حيث أكمل اللاهوت (1928-1933) وسيم كاهنا سنة 1932.

حصل على اجازة عالية في اللاهوت في الغريغوريانا روما وعلى اجازة في الآداب وفي الفلسفةز

علّم اللاهوت، خاصة الدراسات المريمية (Mariologie) في الـ TERESIANUM المعهد العالي الكرملي للاهوت والروحانيات في روما (1938-1954).

أصدر عدداً كبيراً من الدراسات باللغة الايطالية واللاتينية وساهم في الموسوعة الكاثوليكية الايطالية.

انتخب عضوما في الأكاديميا الحبرية المريمية وساهم وشارك في المؤتمرات المريمية العالمية.

عمل مستشاراً في المجمع المسكوني الفاتيكاني الثاني الى جانب الأسقف الايطالي Tarcisio Vincenzo Benedetti, OCD الكرملي، أسقف لودي.

أما في لبنان فقد كلّف بالمهام التالية لاحقاً: معلّم الابتداء، والمسؤول عن الدارسين. كما انتخب رئيساً عاماً للأرسالية الكرملية في لبنان لعدة سنوات

في حقل الدراسات المريمية نذكر هنا الكتابات المهمة التي أصدرها حول المواضيع التالية (باللغة الايطالية واللاتينية والأسبانية والانكليزية) الأمومة الالهية، مريم في الرسالة القرآنية، مريم أم الكرمل وبهاؤه، العبادة المسكونية (سيدة الكرمل)، نصوص مريمية (انتولوجيا مريمية) وروحانية الكرمل المريمية.

وقد سلّم دراسة هذه السنة للطبع، حول الجوانب التاريخية لثوب الكرمل في اللغة الايطالية.

ان الأب المرحوم نيلو جعجع لسلطة تعليمية حقاّ في الدراسات المريمية

لقد احتفل الأب نيلو مع الآباء الكرمليين في روما ولبنان والأراضي المقدسة باليوبيل الثامنين للنذور الرهبانية مع حلول هذه السنة. نذكره في صلواتنا وهو يصلي مع مريم سيدة الكرمل، من أجلنا.

 

 

OGGI MERCOLEDI 11 GENNAIO 2006

Il P. Nilo GEAGEA ocd

CI HA LASCIATO PER LA CASA DEL PADRE

Nato a Biscerri(Libano) il 21-2-1908 col nome di Taraya Geagea Giuseppe, giovanissimo arrivò in Italia entrando nel seminario minore di Adro (Brescia), facendo poi il noviziaton carmelitano a S. Pietro in castello di Brescia nel 1924 ed emettendovi I voti religiosi l’11-2-1925.

Compiuti gli studi del liceo ( che includevano anche quelli di “filosofia”) a Verona e Treviso, veniva inviato al neonato Collegio Internazionale dell’Ordine in Roma, per la teologia (1928-1933). Ricevette l’ordinazione sacerdotale il 10 luglio 1932.

 

Si perfezionòin teologia con la laurea alla Gregoriana. In base a due Borse di studio accordategli dall’Associazione Nazionale per I Missionari, ottenne la laurea prima in Belle Lettere, poi in Filosofia, presso lo “Studium Urbis” (attuale  Sapienza).

Insegnò teologia dogmatica (con particolare attenzione alla mariologia) nelle Facoltà Teologica del Carmelo Riformato, chiamata in seguito “Teresianum” (1938-1954). Collaborò a varie publicazioni con articoli di diverso contenuto, in particulare alla Enciclopedia Cattoliuca Italiana.

Eletto membro della Pontificia Accademia Mariana, prese parte attiva a diversi suoi congressi internazionali.

Durante il Concilio Ecumenico Vaticano Il fu “teologo perito “ di Mons. Tarcisio Vincenzo Benedetti, OCD., vescovo di Lodi.

Nel Libano fu maestro dei novizi, maestro degli studenti, e, a due riprese, Superiore della Missioni.

In campo mariologico si possono ricordare alcune sue pubblicazioni: De maternitate divina (1943); Maria nel messagio coranica(1978), tradotto in inglese; Maria Madre e Decoro del Carmelo(1988), tradotto in spagnolo; Una devozione ecumenica (1990);Testi mariani:Antologia carmelitana sulla Beata Vergine(1996); la Spiritualità mariana de lCarmelo (1998).

Si puo chiamare il Padre Nilo una vera autorita nel campo degli studi sulla Madonna.

il nostro caro Padre Nilo ha raggiunto la fanmiglia del Carmelo in cielo mentre faceva il suo servizio in Terra Santa. Aveva 97 anni compiuti. Un mese fa il provinciale romano e i padri di Terra Santa l’hanno onorato in occasione del 80 anniversario della professione religiosa.

La Vergine del Carmelo, che il padre Nilo ha tanto amato e servito accolga il suo figlio che ha amata e onorata con fervore e tanto entusiasmo. Il suo ultimo contributo, ancora in via di stampa riguyarda le prove storiche riguardanti lo scapolario del carmelo: l’abito di Nostra Signora del Monte Carmelo.

RIP